المشاركة في ملتقى البحث العلمي

          

شارك مكتب البحث والتطوير في ملتقى البحث العلمي بجامعة الملك سعود بعنوان "بحث علمي رصين وفق رؤية المملكة 2030 ".حيث يهدف الملتقى إلى تحقيق رؤية الخطة الاستراتيجية للبحث العلمي بالجامعة التي تسعى للريادة والإبداع في البحث العلمي كما يسعى إلى إبراز البرامج والمبادرات والفرص المتاحة لدعم البحث العلمي والباحثين من داخل الجامعة وخارجها. و يعمل الملتقى على تأكيد أهمية ثقافة البحث العلمي في الجامعة والمجتمع ونشر مفاهيم البحث العلمي الرصين بين الباحثين والطلبة التي تؤكد على الأصالة والنزاهة والإبداع في الإنتاج البحثي، متمنياً أن يسهم الملتقى في تعزيز التواصل والعمل المشترك بين الباحثين في المجالات البحثية المختلفة وخاصة متعددة التخصصات التي يتميز بها البحث العلمي المؤثر ايجابيا، وأن تثمر الفعاليات على تفعيل التعاون البحثي والشراكة البحثية بين الجامعة ومراكز البحوث المحلية والدولية.

يذكر أن فعاليات الملتقى بدأت بندوة تحدث فيها عميد البحث العلمي رئيس اللجنة المنظمة للملتقى الدكتور خالد بن إبراهيم الحميزي بشكل مختصر عن المحاضرة الرئيسة للملتقى بعنوان "توجهات المملكة في البحث العلمي وفق رؤية 2030 " بمشاركة صاحب السمو الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ونائب رئيس شركة سابك للتطوير والابتكار الدكتور فهد الشريهي والمدير التنفيذي لمركز الأبحاث بمستشفى الملك فيصل التخصصي الدكتور سلطان بن تركي السديري ووكيل جامعة الملك سعود للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور احمد بن سالم العامري والمشرف العام على مكتب البحث والتطوير بوزارة التعليم الدكتور هشام بن عبدالعزيز الهدلق.

وفي نهاية حفل الافتتاح تم زيارة المعرض المصاحب للملتقى والمقام في بهو الجامعة والذي شارك فيه مكتب البحث والتطوير، والذي استمر لمدة خمسة أيام.

​​

 ​​